نشر في: 23 آب/أغسطس 2013
الزيارات:    
| طباعة |

جينفر أنيستون لا تتورع عن السب والشتم

 

كشفت الممثلة الأمريكية الشهيرة جينفر أنيستون أنها تحب التفوه بعبارات السب والشتم. وقالت أنيستون -44 عاما- "من ذا الذي لا يريد أن يقول دائماً وبشكل مباشر ما يفكر أو يشعر به؟".

وذكرت أنيستون أن أكثر من تريد شتمهم هم مصورو الباباراتزي، وقالت: "إنهم الأشخاص الذين نتمنى أن نقول لهم رأينا فيهم بصراحة، لكننا لا نفعل ذلك". وأوضحت أنيستون أنها لا تحب الاختباء حتى ولو من أجل حماية حياتها الخاصة، وقالت: "أحب أن أبقى كما أنا مع الاستمتاع بخصوصيتي، أستطيع أن أعيش لحظات خاصة لكن هذا يمثل دائما تحدياً بالنسبة لي.. لو لم يكن هناك باباراتزي لكان كل شيء على ما يرام".

تجدر الإشارة إلى أن أنيستون تتفوه بسباب كثير في فيلمها الجديد "عائلة ميلر



يسمح بنقل المادة أو جزء منها بشرط ذكر المصدر

أضف تعليق